#لنصب و الاحتيال جريمة #
هذا أخير إنذار لهذا المسؤول
أيها المسؤل الكاديب الخائن أنا مزلت أتنصت على نبضات قلبي باستمرار وعلى طول الوقت وأقول لك؛ لا زلت حيا أتنفس هذا الهواء العفن رغم كل الظروف القاسية التي تحيط بي…الموت و لا المذلة لم أعد أخاف من شيء فكل ما كنت أخشاه قد حدث .أنا الفقير الجريح ! فمازلت أمل أن أعيش بعز و كرمة، كل يوم أتمنى حياتا أفضل لكن خطتك الخاديعة أيها المسؤول حالت دون ذالك غالبا ما أسأل نفسي عن مستقبال أطفالي الأبرياء.
ما هوا حقهم في هذا الوطن الجريح وأين حق هذا الشعب البريئ المسالم… لاباس فى ذلك ايها السادة نعم اعرف أن ليس لي حق أن أشكي و أعرف أن كل موطن مقهور في هذا الوطن المنسي والمهمش لا حق له في الكلام ولا يزيدوني هذا إلى تأزوما ويأسا لكن انا فقط أسأل بخجل وحياء عن المعنى الحقيقى للسياسة بعض المسؤولين فى هذا البلد , وأتساءل ان كان ذلك اللص الذي يسرق ماتبقى من أمال أطفالنا الفقراء ؟
هل ذاك المسؤول الذكئ الذى يتقن فن الكذب والخداع والنفاق وكل انواع الاحتيال على المواطنين و يمارس سياسة تخويف وتلعوب بمشاعر الفقراء والواصل الى قمة المجد عبر المتاجرة بعرض الوطن وثقة أبناء الشعب … اليس ذلك المسؤول الذي أداء القسام أن يكن في صالح الوطن والموطنين او أنه نسيء ذالك لأنه تحقيق له كل شيء اذا كان طموح كل المسؤولين سوي نهب خيرات هذا الوطن وتلعوب بمشاعر الموطنين الفقراء أمثالي فرحمة الله على المغرب ,ورحمة الله على كل الشهداء الطاهرين الابرار الذين قاوموا الاستعمار وقدموا ارواحهم فداء للوطن من اجل ان يعيش الشعب معززا مكرما مرفوع الراس بين الامم.. , كفانا استغلالا. كفانان نهبا .كفانا لعبا بمصير هذا الشعب المغلوب والذى اعياته المصائب التى اتته من تحت رؤوس أمثال هذا المسؤول أبعد عنا الأشرار، يا ملك البلاد و أسرة العلوية أنا أن أنادي .

أحمد عابد