في سابقة من نوعها أعلنت اللجنة الوطنية الانتخابية في ليبيريا، اليوم الخميس أن نجم كرة القدم السابق والسناتور جورج ويا فاز في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية بـ 61,5 بالمائة من الاصوات مقابل 38,5 بالمائة لخصمه نائب الرئيسة المنتهية ولايتها، جوزف بواكاي، بعد فرز 98,1 بالمائة من الأصوات.
وسيتولى ويا، نجم ناديي باريس سان جرمان الفرنسي، وميلان الايطالي في العقد الأخير من القرن الماضي، والإفريقي الوحيد الذي توج بجائزة أفضل لاعب في العالم، مهامه في 22 يناير 2018 خلفا لإيلين جونسون سيرليف.
وستكون هذه أول عملية انتقال ديموقراطية منذ أكثر من سبعين عاما في هذا البلد الناطق بالانكليزية في غرب إفريقيا.