انتقد اسطورة الأرجنتين دييجو أرماندو مارادونا لاعب المنتخب الحالي ليونيل ميسي الذي بدى مرهقا في المباريات الأخيرة لمنتخب بلاده.

الأرجنتين تمكنت بصعوبة من تخطي عقبة المنتخب الهولندي في دور نصف نهائي مونديال البرازيل حيث تعادل الفريقان سلبيا لمدة 120 دقيقة قبل أن ليجأ الى ركلات المعناة الترجيحية والتي فاز بها راقصي التانجو في النهاية.

التقارير أشارت الى أن مارادونا لا يثق في أن يكون ميسي في حالته الطبيعية خلال مباراة النهائي والتي ستجمع بين الأرجنتين وألمانيا، حيث أكد الاسطورة بأن الليو بدى عليه الارهاق في مباراة هولندا الأخيرة.

وأشاد مارادونا بلاعب الوسط خافيير مساكيرانو لاعب برشلونة الحالي والذي ساهم كثيرا في مساعدة ميسي وهيجواين بالكرات الأمامية وتمريراته الرائعة فضلا عن مساندته لخط الدفاع.

مارادونا أضاف بأن من الممكن أن يكون فوز ألمانيا على البرازيل بنتيجة 7-1 سلاح ذو حدين وبامكان لافيتزي وماسكيرانو أن يقلبا موازين المباراة النهائية لمصلحة الأرجنتين لتتوج بأول كأس لها منذا 1986 والتي حققها مارادونا بنفسه.

الجدير بالذكر أن اخر مرة وصلت الأرجنتين الى نهائي المونديال كانت أمام ألمانيا وانتهت المباراة بتتويج الماكينات أبطالا للعالم.