فاجعة بكل المقاييس تلك التي اهتزت لها مدينة الصويرة صباح اليوم الأحد حينما لقي أزيد من 18 شخصاً مصرعهم و أصيب العشرات في حادث تدافع أثناء توزيع إعانات اجتماعية على المعوزين، بمنطقة سيدي بوعلام، التابعة لجماعة تفتاشت، الواقعة ضواحي مدينة الصويرة.

و قالت مصادر خاصة لـRue20.Com أن غالبية الضحايا من النساء لقين مصرعهن بسبب الإزدحام و التدافع الشديد حينما قامت أحد الجمعيات بمنطقة “سيدي بوعلام” بتوزيع مواد غذائية حيث تم تسجيل وفاة 18 شخصاً و جرح 40 آخرين فيما لا زالت الحصيلة مرشحة للإرتفاع.

مصادر محلية من جماعة “تفتاشت” قالت أن عدد القتلى يصل لـ18 فيما تم تسجيل إصابة العشرات من النساء اللائي تم نقلهن إلى المركز الصحي القروي في غياب تام للإسعاف و الأطقم الطبية اللازمة.

و اضافت ذات المصادر أن ازدحاماً و تدافعاً شديداً وقع حينما قامت أحد الجمعيات بإيعاز من أحد المحسنين بتوزيع معونات اجتماعية منها أكياس للطحين بطريقة عشوائية ما تسبب في مقتل و إصابة العشرات من النساء.