قدم رئيس فريق الرجاء البيضاوي محمد بودريقة أمس الاثنين استقالته تاركا منصب رئاسة المكتب المديري من أجل التفرغ لفرع كرة القدم خاصة وأن الفريق تنتظره مجموعة من الاستحقاقات خلال الموسم الكروي المقبل.

وبرر محمد بودريقة استقالته من خلال بلاغ نشره عبر الموقع الرسمي لنادي الأخضر مفاده أنه يرغب التفرغ لفرع كرة القدم الذي أصبح مؤسسة رياضية مهمة تقتضي التتبع و سيسعى إلى بناء أكادمية خاصة بالنادي الأخضر في البقعة التي أهداها الملك محمد السادس للرجاء عقب بلوغهم المبارة النهائية لكأس العالم للأندية التي أقيمت العام المنصرم  بكل من مراكش وأكادير.

تجدر الإشارة إلى أن الفريق كان قد عقد جمعه العام يوم السبت الماضي والذي مر في أجواء طبعها الهدوء كما عرف المصادقة على التقريرين الأدبي و المالي.