علم من مصادر محلية ان الممثل ادريس الروخ أحدث فوضى داخل مستشفى مولاي يوسف بالبيضاء معتديا بالسب والشتم على طبيبة ( غ ـ ف ) المكتب المحلي للجامعة الوطنية للصحة بدات المستشفى اصدر بلاغا بهدا الخصوص معلنا تضامنه المطلق و اللامشروط مع الدكتورة وشاجبا لمثل هذه التصرفات الشنيعة التي تسيء بشكل مباشر لمهنيي الصحة. ـ يقول بيان النقابة ـ وندد بيان النقابة بـ " الاستغلال الدائم لمرافق المستشفى للتصوير مما ينتج عنه تلف التجهيزات كما يولد العديد من الاختلالات لدى موظفي ومرضى المستشفى وانطلاقا من غيرته على كرامة العاملين بالمستشفى وموقفه المبدئي في الدفاع عن الشغيلة الصحية بجميع فئاتها تجاه أي اعتداء يطالها . وطالب المكتب المحلي للجامعة الوطنية للصحة بمستشفى مولاي يوسف وزارة الصحة بصفتها المانحة لرخص التصوير باتخاذ الاجراءات الضرورية لمنع تكرار هاته الخروقات كمايدعو كافة أطر الصحة والموظفين بالمستشفى إلى المزيد من التعبئة لاستعداد لخوض اشكال نضالية مستقبلية الكاتب العام للنقابة قال في تصريح له ان الممثل ادريس الروخ تجاوز حدوده وتسبب بسلوكه الشنيع في تجاوز حرية المرضى والاداريين مضيفا بالقول " واش نحبسو الخدمة باش نصوروا " ذات المسؤول النقابي اضاف ان ادريس الروخ تعامل مع المستشفى وكأنه فوق الجميع مسترسلا بالحديث " الروخ قال للطبيبة انا مانهدرش معاك نهدر مع الي كبر منك " , واكد الاخير ان الاشكال بقي في حدود ادارة المستشفى بالرغم من ان الممثل المذكور اساء النعامل مع الطبيبة التي كان تقوم بعملها .