يحول بعض الأشخاص المحسوبين -ظلما و عدوانا- على النسيج الجمعوي الامانوزي اتهمنا نحن أعضاء المجلس الجماعي لتارسواط بكوننا ضد التنمية في الجماعة او اننا-نضع العصا فرويدا- تحت ذريعة أننا رفضنا الموافقة على مشروع دوار اكظيشت و دوار اخرازن.في محاولة بائسة منهم لخلق صراع من فراغ مع الساكنة وممثليها في المجلس الجماعي؟فهل بمثل هذه الاتهامات الفارغة و السلوكيات الصبيانية التي يحار العاقل في تحليلها أو حتى التفكير فيها ستتحقق التنمية بجماعة تارسواط وتنويرا للراي العام الامانوزي الذي لن تنطلي عليه حيلكم بعد اليوم
اوضح هذه النقاط:
• أننا في أغلبية المجلس لم نرفض دعم مشروع جمعية اكظيشت او جمعية اخرازن بل بالعكس فنحن على أتم الاستعداد للعمل مع النسيج الجمعوي الجاد المساهم مع المجلس في تحقيق التنمية المنشودة وفي كل مرة نؤكد على هذا,وكل ما في الأمر أن أعضاء اغلبية المجلس لم يطلعوا على مسودة عقد الشراكة المتعلقة بهذه المشاريع ولم يتوصلوا بطلب الجمعيتين ولا بالبطاقة التقنية للمشروعين ولا بتكلفة المشروع ولا بشركاء المشروع وغيرها من المعطيات و الوتائق القانونية الأزمة في المصادقة على عقد الشراكة لهذا قرار المجلس تأجيل النقطة الى الأسبوع المقبل ريثما تقدم الجمعيات الحاملة للمشروعين الوثائق الإدارية المعروفة في هذا الشأن, ومن العلم ان المجلس أبداء موافقته المبدئية على تخصيص دعم للمشروعين من الفائض المالي لسنة 2017 .
• اما فيما يتعلق برفضنا لبرنامج عمل الجماعة فكيف يعقل ان نوافق على برنامج لم تحترم فيه ادني الشروط القانونية ,فالرئيس لم يحترم النصوص القانونية المعمولة بها في تهيئة برنامج عمل الجماعة خاصة المواد 78 الى 82 من القانون التنظيمي للجماعات رقم 113.14 و كذا المرسوم رقم 2.16.301 المتعلق بتحديد مسطرة إعداد برنامج عمل الجماعة وتتبعه وتحيينه وتقييمه وآليات الحوار والتشاور لإعداده ,فرئيس المجلس لم يكلف نفسه ولو عناء دعوة نوابه ورؤساء اللجن و نوابهم وكذا كاتب المجلس وممثل السلطة الى الاجتماع الأولي التشاوري للمذاكرة حول برنامج العمل بل قرار بشكل انفرادي وسري التعقد مع مكتب لانجاز هذا البرنامج بميزانية تجاوزت تسعة ملاين ؟؟
فكيف يعقل ان نقبل التصويت على عمل غير قانوني ؟؟ فما بني على باطل فهو باطل. وكيف لنا ان نقبل هدر ملايين الدراهم من المال العام فهذه المهزلة.
ولهذا تم الاتفاق على تعين لجنة خاصة لاعداد برنامج العمل وسيتم الموافقة عليها في الجلسة القادمة ان شاء الله.
• وختاما لهولاء نقول احترموا ذكاء أهلنا
ولا تشيطنوا أحدا وبداخلكم سوقا للشياطين...

تدوينة:عتمان امحيل النائب التالت لرئيس جماعة تارسواط-تافراوت.