علم من تقارير رسمية أن رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس صرح اليوم الإثنين ,الوزيرة المنتدبة المكلفة بالسكن رانيا أنتونبولو بعد تداول أخبار بشأن حصولها على تعويضات سكن بقيمة 12 ألف أورو سنويا. ووفق تقرير لصحيفة (إليفثيروس ثيبوس) فإن الوزيرة تحصل على تعويض شهري عن الكراء من ألف أورو عن سكنها في منزلها في حي كولوناكي الراقي وسط المدينة وتوصلت لغاية الآن بما قيمته 23 ألف أورو. وقال بيان لرئاسة الحكومة إن تسيبراس قبل مساء اليوم استقالة الوزيرة. وفي وقت سابق ذكر المتحدث باسم الحكومة اليونانية أن تسيبراس اتصل بالوزيرة وقال لها ”إنه ليس من حقها“ استغلال هذا الامتياز. مضيفا أنه في ”انتظار توضيحاتها“. وذكر حزب (الديمقراطية الجديدة) أبرز أحزاب المعارضة في بيان إنه على ”الوزيرة رد مختلف التعويضات التي حصلت عليها مع الفوائد وتقديم اعتذارها“. وقدمت الوزيرة توضيحا قالت فيه إنها قبلت بالفعل تعويضا عن السكن بقيمة ألف أورو شهريا عن غير قصد معتبرة أنه جزء من راتبها. ورفضت تقديم استقالتها وقالت انها رهن اشارة رئيس الوزراء. وأضافت أنها سترد المبلغ الى الخزينة .