علم من مصادر مطلعة أن عناصر أمنية قامت صبيحة يومه الإثنين باعتقال الصحافية “عفاف برناني”، التي تقدمت بشكاية ضد ضابط للشرطة القضائية في ملف “توفيق بوعشرين”، متهمة إياه بالتزوير. و اقتادت العناصر الأمنية الصحفية التي كانت ضمن لائحة المشتكيات في ملف بوعشرين، قبل أن يكشف محاميها “محمد زيان” في الجلسة الأولى للمحاكمة أن “برناني” وضعت شكاية ضد الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، مدعيةً أنها “لم تشتك بوعشرين نهائيا بل تم الاستماع إليها من قبل أحد عناصر الفرقة الوطنية لتتفاجأ بوجود اسمها كمشتكية في الملف”. هذا و يذكر أن محكمة الإستئناف بالدار البيضاء ، أجلت محاكمة الصحفي توفيق بوعشرين، مدير نشر صحيفة “أخبار اليوم” إلى 15 مارس الجاري، من أجل إتاحة الفرصة لدفاع الطرف المدني للاطلاع على الملف، وإعادة استدعاء المشتكيات. وكانت جلسة المحاكمة، التي انعقدت الخميس الماضي، قد شهدت وقائع مثيرة، وذلك بعد أن قررت الصحفية “عفاف برناني” التي استمع إليها في الملف ، تقديم شكوى إلى محكمة النقض بسبب ما وصفته “تزوير محضر الاستماع”.