علم من مصادر عليمة أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بأكادير، قرر مطلع هذا الأسبوع، متابعة شخص متهم باغتصاب شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة، في حالة اعتقال، بعدما تقدم الضحية بشكاية لدى مصالح الدرك الملكي بمنطقة مير اللفت التابعة لإقليم سيدي افني. وحسب نفس المصادر ، فإن مصالح الدرك بالمنطقة المذكورة، استمعت للضحية البالغ من العمر 18 سنة، في محضر رسمي، والذي أكد فيه أنه تعرض للاغتصاب من طرف شخص يعرفه معرفة جيدة، قبل أن يدلي بشهادة طبية تؤكد تعرضه لهذا الفعل الشنيع. وأضاف المصدر أن الشاب يعاني من تأخر في النمو العقلي، وهو ما استغله الجاني لينقض على جسده النحيف، ملبيا غرائزه الحيوانية تاركا الشاب في أزمة نفسية حادة. وفور ذلك قامت عناصر الدرك باعتقال المشتبه فيه، الأحد الماضي، لتستمع إلى أقواله حول الاتهامات الموجهة إليه تحت إشراف النيابة العامة، هذه الأخيرة التي قررت متابعته في حالة اعتقال، مساء الإثنين الماضي، وتقديمه أمام أنظار العدالة لتقول كلمتها في حقه.