وصف الدكتور الجامعي وأستاذ القانون الدستوري ‘عمر الشرقاوي’ استعطاف حكومة ‘العدالة والتنمية’ للمواطنين للتراجع عن مقاطعة الحليب، بـ’دموع التماسيح’. و كتب ‘الشرقاوي’ معلقاً على استعطاف العثماني للمواطنين المغاربة وقف حملة المقاطعة، بالقول : ‘واش نهار بغيتو تزيدوا فالتقاعد استعطفتوا شي مواطن واش نهار بغيتو تديروا تحرير الاسعار استعطفتوا شي مواطن واش نهار زدتوا فالبيرمي والباسبور والزبدة استعطفتوا شي مواطن’. عمر الشرقاوي: ‘حكومة البيجيدي تستعطف المواطنين بدموع التماسيح لكنها لم تستعطفهم حينما رفعت سن التقاعد وحينما قامت بتحرير الأسعار’ واعتبر ‘الشرقاوي’ أن ‘حكومة البيجيدي ‘دايرين دموع التماسيح وقاموس البكائيات’ . وكان رئيس الحكومة سعد الدين العثماني قد استعطف المغاربة لوقف حملة المقاطعة التي كبدت شركة ‘سنترال’ خسائر كبيرة.