من المرتقب أن يقوم رئيس الحكومة الاسبانية الجديد، الاشتراكي ‘بيدور سأنشئ’ بزيارة رسمية للرباط الأسبوع المقبل هي الأولى له خارج مدريد بعد تعيينه خلفاً لراخوي. و كشف ذات المسؤول الاسباني لقناة ‘RTVE’ الاسبانية مساء أمس الاثنين أنه تحدث مع سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة المغربي وسيقوم بزيارة هي الأولى له خارج بلده للمغرب. ويرى متتبعون أن الحزب الاشتراكي الاسباني يريد استعادة العلاقات الجيدة مع المغرب كحليف وجار استراتيجي بإعطائه أهمية سياسية كبيرة عكس خلفه اليميني راخوي.