لازالت المصالح الأمنية تواصل تحرياتها الدقيقة بغية الوصول إلى طرف خيط يقود إلى اعتقال المجرمة التي قامت بختطاف رضيعة حديثة الولادة من داخل مستشفى الهاروشي بالدار البيضاء. وفي هذا الصدد، قامت المصالح الأمنية بتعميم صورة تقريبية للخاطفة قام بإنجازها بالاعتماد على تسجيلات الكاميرات المثبتة في محيط المستشفى، لكون الفاعلة كانت ترتدي النقاب عند ارتكابها لجرمها. هذا ومن المنتظر أن تساعد هذه الصورة كثيرا في تحديد هوية المجرمة والإيقاع بها خاصة بسبب التفاعل الكبير للفايسبوكيين كلما تعلق الأمر بجريمة من هذا النوع. الضابطة القضائية تنشر صورة سيدة اختطفت رضيعة (الصورة)