استفاق دوار أولاد الكلاعي بجماعة ريصانة الجنوبية بالعرائش، أمس الأحد، على وقع إحدى جريمة قتل بشعة، حيث أقدم أب على ذبح ابنته القاصر في منزل الأسرة.

وأوضحت مصادر محلية أن الأب الذي يبلغ حوالي 40 عاما، استغل غياب زوجته عن المنزل، ليقوم بقتل ابنته، ومحاولة دفنها بحفرة داخل المنزل، قبل أن ينكشف أمره، مباشرة بعد عودة زوجته التي ضبطته متلبسا بفعله الشنيع.

جيران الجاني حاصروه وقاموا إبلاغ مصالح الدرك الملكي التي قامت باعتقاله، فيما جرى نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بمستشفى للامريم.

ورجحت مصادر محلية أن يكون سبب الجريمة مرتبطا بعدم تقبل الأب بعض السلوكات الصادرة عن ابنته المراهقة، خاصة أنها دخلت في علاقة عاطفية مؤخرا مع أحد الشبان وأصبحت تخرج معه أمام أنظار أهل الدوار، وهو ما يعتبر وصمة عار بالنسبة لرب الأسرة في أعراف هذه المنطقة.