حسب مصادر محلية، تقدم أحد الأشخاص المتحدر من دوار الخربة بجماعة واد الصفا، ضواحي اشتوكة آيت باها، بشكاية يتهم فيها زوجته وأم أولاده، بالخيانة الزوجية. وقامت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لبيوكرى، بناء على معلومات أدلى بها المعني بالأمر، بنصب كمين محكم قاد الى ضبط زوجة المشتكي رفقة خليلها،أمس الاثنين، في أحد المنازل، بمنطقة التمسية نواحي إنزكان آيت ملول. وجرى وضع الزوجة تحت تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة، الى جانب خليلها، وهو شخص ثلاثيني ، أصوله من ضواحي اقليم الفقيه بنصالح. هذا، واعترف هذا الأخير في التحقيق الأولي بارتبطه بعلاقة محرّمة مع الزوجة الخائنة، في انتظار أن تقول العدالة كلمتها في هذه النازلة المشينة التي تنتهك حرمة الشهر الفضيل.