حسب مصادر محلية ، عرف وسط مدينة تزنيت، افراغ العشرات من المهاجرين المنحدرين من افريقيا جنوب الصحراء، عبر حافلات قامة من شمال و جنوب المغرب، يوم الخميس 18 يوليوز الجاري.

وحسب نفس المصادر ، فقد شوهدت حافلات بالمدار الطرقي المؤدي الى منطقة أكلو نواحي المدينة، و هي تفرع العشرات من المهاجرين القادمين من العاصمة الرباط، قدر عددهم بـ37 شخصا، فيما تم افراغ قرابة 34 شخصا، قدموا من مدن الجنوب عبر حافلات النقل العمومي صوب مدينة تزنيت.

و قد سبق لقضية المهاجرين المنحدرين من افريقيا جنوب الصحراء، أن أثارت ضجة بالمنطقة، وصلت الى البرلمان، حيث طالبت فعاليات المجتمع المدني و منتخبون، الجهات المختصة، بوضع حل لهذا الأمر الذي يؤرق بال ساكنة تزنيت، التي تفتقر الى أبسط شروط استقبال هذه الفئة، خاصة و أنها مدينة صغيرة على باب الصحراء