بشكل مفاجئ ، قام الفنان التشكيلي العالمي، عبد القادر بلبشير، أمس الخميس، بتكريم اللاعب الدولي، نور الدين أمرابط، أثناء تواجده بمدينة وجدة، رفقة المنتخب الوطين لاجراء المقابلة الودية مع المنتخب الليبي بالملعب الشرفي في مدينة الالفية.
وقال الفنان التشكيلي عبد القادر بلبشير في تصريح له، إن اللوحة المهداة للاعب المنتخب الوطني هي لوحة زيتية من الحجم الكبير، وعبارة عن بورتريه قام برسمها خلال المشاركة المتميزة للمنتخب الوطني بمونديال روسيا سنة 2018.
ولقي التكريم إستحسانا كبيرا من قبل اللاعب الدولي، نورالدين أمرابط، إذ أعرب عن شكره للفنان التشكيلي، فيما لقيت إستحسان بقية لاعبي المنتخب الوطني.