أخر مستجدات قضية المغني سعد المجرد بعد اعتراف هذا الاخير

قال المحامي الفرنسي الشهير إيريك ديوبون موريتي في أول حوار صحفي نشر عن تفاصيل اتهام المطرب المغربي سعد المجرد باغتصاب الفتاة الفرنسية والاعتداء عليها بالضرب، إن المجرد وجه صفعة واحدة للفتاة الفرنسية، رداً على اعتدائها عليه بالضرب، وطالب كل من يتوجه بعبارات مسيئة للمطرب الشاب بالتوقف لأنه لا أحد يعلم الحقيقة.

موريتي الملقب بالمحامي الوحش، أكد لـ”تيل كيل” أنه تم تكليفه للدفاع عن سعد المجرد من والديه الفنانين نزهة الركراكي والبشير عبدو، ورفض أن يدخل في تفاصيل أكثر حول أتعابه نظير الدفاع عن المطرب المغربي أو وجود وساطات من مؤسسات رسمية مغربية.

ونفي موريتي واقعة الاغتصاب جملة وتفصيلاً مؤكداً أن فحص الحمض النووي أيد أقوال موكله، ولكنه اعترف باعتداء سعد على الفتاة الفرنسية بالضرب، مشيراً إلى أن سعد التقى بالفتاة، التي تتهمه بالإعتداء عليها ومحاولة اغتصابها، خلال حفل كان يحضره في العاصمة الفرنسية باريس، وفي الساعة الخامسة صباحاً ذهبا إلى غرفة الفندق بعد سهرة طويلة، واتفقا مسبقاً على جميع التفاصيل، التي لم تبد الفتاة أي اعتراض عليها.

و أضاف المحامي الفرنسي قائلاً : “سعد أكد أنها في الغرفة رفضت بشكل مفاجئ كل ما اتفقا عليه سلفاً، وقامت بصفعه، ليرد عليها بنفس الأمر”.