بعد المبادرة التي أقدم عليها سكان مدينة طنجة امام النصب التذكاري لشارع عبدالرحمان اليوسفي ، نعيا منهم للراحل . أقدم مجهولون ليلة أمس على وضع برازهم على واجهة النصب التذكاري ذاته ، وهو ما اعتبره البعض إهانة لكل المغاربة لكون الزعيم الراحل كان يحظى بإجماع وطني لم ينله سياسي قبله .
كما طالب نشطاء فايسبوكيين مصالح الأمن بفتح تحقيق من أجل تحديد هوية الفاعل، باللجوء إلى تسجيلات كاميرات المراقبة المنتشرة في محيط المكان.
هذا وقد سارعت السلطات المحلية بطنجة إلى تنظيف النصب التذكاري، خاصة وأنه كان قبلة للراغبين في الترحم على الفقيد.