جريدة وطن

بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني ، أوقفت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة ، مساء يوم الجمعة 24 يوليوز 2020 ، شخصا نشر مقطع فيديو يعرض فيه سيدة عارية و مكبلة للضرب و الجرح العمديين.

ففي بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني ، جاء فيه أن المصلحة المركزية المكلفة بالجرائم المرتبطة بالتكنولوجيات الحديثة ، كانت قد رصدت شريط فيديو منشورا على شبكات التواصل الإجتماعي، يظهر فيه شخص يعرض سيدة عارية و مكبلة لاعتداء جسدي بدعوى تورطها في الخيانة، و هو ما استدعى فتح بحث تمهيدي مكن من تشخيص هوية المشتبه فيه و توقيفه بمدينة طنجة، بينما تم رصد مكان توثيق الشريط بشقة سكنية بمدينة أصيلة.

ذات البلاغ أشار إلى أنه تم إيداع المشتبه فيه، البالغ من العمر 28 سنة، تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما تتواصل الأبحاث و التحريات للكشف عن جميع الظروف و الملابسات المرتبطة بهذه القضية.