كشفت مصادر اعلامية ،أن وزير الداخلية الإسباني فرناندو غراندي مارلاسكا وقع قراراً جديدا لتمديد إغلاق المعابر الحدودية البرية لسبتة ومليلية مع المغرب إلى 31 أكتوبر القادم ، يأتي هذا بعد ترحيل دفعتين من المغاربة العالقين أمس الاربعاء من مليلية و سبتة .
كما أن القرار يأتي ضمن توصيات الإتحاد الأوربي بالإبقاء على المغرب ضمن لائحة الدول التي يمنع القادمين منه من دخول حدود البلدان الأعضاء بسبب تفشي فيروس كورونا.
حكومة مدريد كانت قد قررت تمديد إغلاق حدودها مع المملكة ، مؤكدةً أن المغرب من البلدان المعنية بمنع سفر مواطنيه إلى إسبانيا، إضافة إلى دول أخرى، باستثناء أستراليا وكندا وجورجيا واليابان ونيوزيلندا ورواندا وكوريا الجنوبية وتايلاند وتونس وأوروغواي والصين.
يشار إلى أن المغرب شرع امس الأربعاء في إعادة مئات المغاربة العالقين في سبتة و مليلية المحتلتين؛ وذلك بعد حوالي ستة أشهر من الانتظار بسبب إغلاق الحدود البرية إثر تفشي وباء فيروس “كورونا”.