بشكل وقح وغير مسبوق هاجمت مرتزقة البوليساريو بلد الحرمين ، خصوصا بعد ان اقشعت غيوم الازمة بين المملكة المغربية والمملكة العربية السعودية ، فقد تداولت مواقع تابعة لجبهة البوليساريو، شريط فيديو تظهر فيه القيادية مريم السالك حمادة، وهي تقوم بالتحريض ضد السعودية، ونعتها بالعدو اللدود، وسط حشد من النساء الصحراويات المغرر بهن.
ودعت المتحدثة أعضاء الجبهة إلى عدم الامتثال للفتاوى الصادرة عن الشيوخ السعوديين، واصفة مرتزقتها بـ”المجاهدين”، في إشارة إلى فتاوى سعودية سابقة حرمت مهاجمة الانفصاليين للمغرب.
يذكر أن المملكة العربية السعودية كانت من أوائل الدول العربية والإسلامية التي ناصرت المغرب في قضية النزاع المفتعل حول الصحراء، سواء خلال المسيرة الخضراء أو طيلة سنوات الحرب التي تلتها، وإلى يومنا هذا، سواء ماديا أو سياسيا.