في خبر سار للعاملين بقطاع السياحة ، كشف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، عن تمديد استفادة العاملين في القطاع السياحي من التعويض الجزافي الشهري الممول من الصندوق الخاص بتدبير جائحة (كوفيد-19) ، لفترة إضافية برسم أشهر يناير وفبراير ومارس.
وأكد الصندوق في بلاغ له أن الإعلان عن هذا التمديد جاء بعد التوقيع على ملحق تعديلي للبرنامج التعاقدي بتاريخ 6 يناير 2021 من أجل دعم وإقلاع القطاع السياحي، مضيفا أن ملحق التعديل يشمل أيضا الحق في الاستفادة من التعويضات العائلية والتأمين الإجباري عن المرض حسب المقتضيات القانونية الجاري بها العمل.
وأضاف البلاغ، أن الصندوق يخبر كافة المشغلين المعنيين، الراغبين في استفادة الأجراء العاملين لديهم من هذا الدعم المالي، برسم أشهر يناير وفبراير ومارس، أن التصريح بهم عبر بوابة (covid19.cnss.ma)، سيتم خلال الفترة التي سيحددها المرسوم المنتظر صدوره في الجريدة الرسمية. ويهم هذا الإجراء، كلا من مؤسسات الإيواء المصنفة، ووكالات الأسفار، وأصحاب النقل السياحي، والأجراء والمتدربين في إطار عقود الإدماج العاملين بالقطاع، إضافة إلى المرشدين السياحيين المسجلين بنظام الضمان الاجتماعي بموجب القانون رقم 98.15 ورقم 99.15 المتعلقين بالتغطية الصحية والاجتماعية للعاملين غير الأجراء.