أكد إعلام إثيوبي محلي، مساء الخميس، بأن حكومة البلاد استدعت سفرائها من 8 دول بينها مصر والسودان والمغرب والجزائر، لافتا إلى أن أسباب الخطوة غير واضحة حتى الآن.
ولم يصدر إعلان رسمي عن أديس أبابا يؤكد أو ينفي الأمر حتى الساعة 21: 40 ت.غ من يوم الخميس . وذكرت مجلة “أديس ستاندرد” الإثيوبية (خاصة) عبر موقعها الإلكتروني، دون أن تكشف عن مصدرها، أن أديس أبابا استدعت سفرائها في بلجيكا جيروم أباي، وبريطانيا فسيحة شاول، ومصر دينا مفتي، والسودان شيفيرو جارسو، والمغرب ييشي تامرات، والجزائر أمين عبد القادر، وأستراليا تيرفو كيداني مريم، وجنوب السودان أسفاو دينغامو.
وأضاف الموقع أن سبب استدعاء أولئك السفراء غير واضح بعد . ونقلت المجلة الإثيوبية عن مصدر وصفته بـ”المطلع” أن عملية استدعاء سفيري إثيوبيا لدى بروكسل ولندن بـ”الغريبة وغير المتوقعة على الإطلاق”.
ونشرت صحيفة “الأهرام” الحكومية المصرية نبأ استدعاء السفراء الثمانية، فيما لم يصدر من القاهرة تعليق بشأنه على الفور . وتشهد العلاقات بين أديس أبابا والقاهرة توترا في الوقت الراهن على خلفية أزمة “سد النهضة” التي تبنيه أثيوبيا على أحد روافد نهر النيل.