كشفت مصادر رسمية من حزب العدالة والتنمية عن أسفه لقرار حزب التقدم والاشتراكية، مغادرة الحكومة. وقال حزب المصباح في بلاغ حمل توقيع سليمان العمراني، نائب الأمين العام للحزب “إننا في حزب العدالة والتنمية نقدر حزب التقدم والاشتراكية، ونعتز بعلاقتنا به، وبتعاون الحزبين على الصعيد الحكومي الذي اعتبرنا ونعتبر أنه كان يمثل مصلحة وطنية. لذلك فقد عبر الحزب وعلى رأسه الأخ الأمين العام رئيس الحكومة عن تشبته باستمرار بحزب التقدم والاشتراكية في التحالف الحكومي القائم”.
وتابع البلاغ “قرارا من هذا القبيل، لا يمكن إلا احترامه على أمل استمرار علاقة الحزبين وتثمينها”.