تلقيت عدة اتصالات من أصدقاء و متتبعين للشأن العام المحلي ، يستفسرون حول تفاصيل دورة المجلس البلدي لتافراوت الأخيرة ، باعتباري احد الحاضرين لأطوارها . و مرت كما أصبح معلوما لدى العموم في اجواء مثيرة ، و غير مألوفة ، منذ بداية انتخاب المجلس الى يوم الثلاثاء تاريخ تنظيم الدورة

سأنقل إليكم بأمانة بعض الصور و اللقطات التي عرفتها الدورة ، مع بعض الإيضاحات و أترك التعليق لكم :

    * سجل حضور كل الأعضاء باستثناء رئيس المجلس و إحدى المستشارات .

لعلمكم  : نادرا ما يحضر كل الأعضاء.

   * النائب الأول للرئيس يقود الجلسة و يلقي كلمة مطولة ينتقد فيها بقوة لاول مرة رئيس المجلس بسبب ما وصفه ب “التسيير الانفرادي ” . و اختلالات في بعض المشاريع .

لعلمكم : هذه  اخر سنة من عمر المجلس

   * ستيف جوبز حاضر في الاجتماع و استشهد بأقواله النائب الاول للرئيس عدة مرات و قال  ان المال و الثروة تافهة تصبح مجرد رقم حينما يصبح الانسان على فراش الموت و يمكن استئجار شخص لقيادة سيارتك و لا يمكن استئجاره لتحمل المرض بدلا عنك  –  علموا اولادكم ان يكونوا سعداء لا ان يكونوا اغنياء-قدر الناس الذبن ارسلهم الله اليك..

لعلمكم : جميع اعضاء المجلس البلدي ينتمون لحزب التجمع الوطني للاحرار الذي يترأسه الوزير الثري ابن البلدة عزيز اخنوش 

   * من الانتقادات التي وجهها النائب الاول لرئيسه : مشروع تهيئة تافراوت فيه عيوب و لم تتم استشارة المجلس فيه –فالأولى هو البناء والتهيئة من أجل اسعاد الناس وليس العكس-  عدم تعبيد طريق دوتلزوغت و هو ينتمي الى المجال الحضري – شوائب في تهيئة مدخل تافراوت عبر طريق تارسواط  منها عدم انجاز قنطرة بواد اوسيفت  و هل انجزت الدراسات الخاصة بتهيئة هذا المدخل ؟؟ – تعطيل مشروع ملاعب القرب في اداي و اكرض اوضاض رغم ان الوزارة المكلفة وباقي الشركاء  على استعداد لتنفيذه …

 طرح النائب الأول لرئيس سؤال استنكاريا  هل من الضروري الانتقال الى المحاكم الإدارية  لكي يقوم الرئيس بتنفيذ قرارات المجلس الملزمة له, ومنها قرار انجاز هذين الملعبين الذي صدق المجلس عليهم منذ دورة فبراير لسنة 2019؟؟

لعلمكم : رئيس المجلس البلدي و نائبه الاول   كلاهما من حزب التجمع الوطني للاحرار و كلاهما كانا في حزب الاتحاد الاشتراكي سابقا ، و كلاهما يتراسان بلدية تافراوت ( رئيس و نائبه ) لما يقرب عن عشرين سنة  و قد يتقدمان للانتخابات المقبلة .

   *ياسر شهمات عضو المجلس   اننا نجني اليوم للأسف الشديد ثمار غياب المقاربة التشاركية والعدالة المجالية وعدم التنسيق  والنشارك بين الرائيس و باقي  اعضاء المجلس

لعلمكم:ياسر شهمات هو رئيس لجنة المجلس المكلفة بالتهيئة الحضرية والتعمير وإعداد التراب والبيئة، والتنمية البشرية و التواصل والمنتمي هو الأخر لحزب الأحرار

   * في احدى اللحظات اصبح النائب الاول يتحدث بنبرة صوت عالية  و ينتقد عدم التزام الرئيس باتفاقية انجاز ملاعب القرب رافعا في يديه ورقة اتفاقية الشراكة التي سابق للمجلس ان صدق عليها قائلا” نحن هنا نستنطق الواقع وليس الخيال”,ومن العيب و العار ان لايفي الرئيس بقرار المجلس.

لعلمكم النائب الاول للمجلس كان مناضلا في حزب الاتحاد الاشتراكي المعارض سابقا و التحق بعد ذلك الى حزب التجمع  الوطني للاحرار برئاسة ابن دواره عزيز اخنوش  

   * بعض الاعضاء تفاعلوا مع خطاب النائب الاول بحماس و الاغلبية لزمت الصمت و خاصة النائب الثاني للرئيس بقي صامتا امام ما يسمع و يرى .

لعلمكم : النائب الثاني للرئيس يشكل الى جانب الرئيس و النائب الاول له الثلاثي القوي الذي يسير تافراوت لسنوات و سنوات الى اليوم و لا يتذكر جيلنا مسيرين اخرين لبلدية تافراوت غيرهم

* اجل المجلس مناقشة التحويل المالي ربما لانه لا يعرف ماذا سيحول في الميزانية

*اجل المجلس مناقشة الغاء اعتمادات

*اجل المجلس مناقشة الميزانية

*حضر العضو المستقيل من المجلس الاجتماع هذه المرة بصفته مواطن متتبع

لعلمكم : كان العضو الوحيد المنتمي لحزب التقدم و الاشتراكية في المجلس ، و استقالته كانت بتعاون و اتحاد و تكالب مجموعة من الظروف   الخ

   *مباشرة بعد انتهاء الدورة ؛ اقام الاعضاء اجتماعا مغلقا اخر داخل البلدية .

لعلمكم : لم يكن مسموحا حضوري الاجتماع المغلق : فليتفضل احد الاعضاء مشكورا بتنويرنا لما خلص اليه ، ان كانت في ذلك مصلحة للمواطنين .

انقل اليكم  اطوار الاجتماع ، و لكم كمواطنين و ناخبين و متتبعين واسع النظر .

جريدة وطن/محمد القاسمي