حسب تقارير اعلامية ، ان الرئيس الأمريكي جو بايدن قرر صباح اليوم الإثنين 15 مارس 2021 بالإمضاء النهائي عن قراره بالإعتراف بمغربية الصحراء وبالتالي تتبيث قرار دونالد ترامب السابق حول نفس الموضوع.
حيث انه : “بعد دراسته لتقرير رئيس المخابرات الأمريكية وليام بيرنز حول الأوضاع بشمال إفريقيا ومنطقة الساحل والصحراء وبداية الغزو الروسي والصيني لهاته المناطق وآعتبارها منفذا لدخولهما إلى إفريقيا، وبعد إستشاراته لمدة أسبوعين مع كل من هؤلاء المسؤوليين الذين سأذكر أسمائهم ،وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ،مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان ،سفيرة الولايات المتحدة الدائمة في مجلس الأمن ليندا توماس غرينفيلد، وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن ،كامالا هاريس نائبة الرئيس ،جون كيري رغم أنه مسؤول في أمور المناخ : قرر بعدها الرئيس تتبيث وبصفة نهائية قرار دونالد ترامب بالإعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء”.
و قبل أسابيع ، أكد المتحدث بإسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، أن لا جديد بعد فيما يتعلق بمراجعة إدارة الرئيس جو بايدن، للسياسة الأميركية تجاه الاعتراف بالصحراء الغربية كجزء من المغرب، مؤكدا في نفس التصريح بالقول: “ندعم الجهود الأممية لتحقيق السلام في الصراع الطويل”.