صرح وزير الصحة ‘خالد آيت الطالب’ لأول مرة، عن تسحيل حالات محلية للإصابة بفيروس كورونا، وهو ما يعني توقع بؤر محلية للفيروس، بعدما كانت جل الحالات المسجلة سابقاً تعود لأشخاص وافدين على المملكة من دول أوربية.
و شدد الوزير خلال ندوة صحافية بالرباط، على أن هذا التطور يجعل حالة الاستنفار تتعزز أكثر داعياً المغاربة الى التعاون بالبقاء في منازلهم لمحاصرة الوباء ومنع انتشاره.