على إثر الجريمة الشنيعة التي تعرض لها الطفل عدنان بوشوف من اغتصاب و قتل يدين المكتب الجهوي لجمعية الشعلة للتربية و الثقافة بجهة سوس ماسة هذا الفعل الإجرامي البشع ويستنكره بشدة، و يقدم لعائلة المرحوم اصدق عبارات المواساة و التعزية .
ان هذه الواقعة و حالات الاعتداء الجنسي الأخرى و استمرار هذه الأفعال الاجرامية يسائل المجتمع بكل مكوناته و يجعلنا امام ظاهرة خطيرة تتطلب منا كجمعيات المطالبة بتشديد العقوبات على مرتكبي هذه الجرائم و السعي الى تجفيف منابعه و القضاء على كل الظواهر المنتجة له ، كما ندعو الى الانخراط في دينامية توعوية تحسيسية باستعمال مختلف الوسائط التواصلية و استهداف كل مؤسسات التنشئة الاجتماعية لمنع تكرار مثل تلك الوقائع مستقبلا.

اكادير في 12 شتنبر 2020