علم من مصادر محلية ، ان تلميذة أقدمت على وضع حد لحياتها داخل منزل أسرتها ضواحي تافراوت إقليم تزنيت. و ذكر مصدر محلي ، أن التلميذة تبلغ من العمر 15 سنة، ووضعت حدا لحياتها شنقا، الخميس الماضي داخل منزل أسرتها، الكائن بدوار تنضيلت جماعة أملن، دائرة تفراوت إقليم تيزنيت.
التلميذة الراحلة ، كانت تتابع دراستها بإحدى المؤسسات التعليمية بتفراوت، و عثر عليها من قبل أبويها وهي معلقة بحبل في الطابق السفلي لمنزل الأسرة.