بشكل غير متوقع ، أخذت قضية سرقة خزنة رجل أعمال معروف بأكادير هو الآن معتقل ومدان بسنتين حبسا نافذا بسجن أيت ملول، منعطفا آخر بعدما مثل أمام غرفة الجنح والتلبس بابتدائية عاصمة سوس متهمان تم اعتقالهما من قبل الشرطة القضائية.
و فجر المتهمين الموقوفين في قضية سرقة “شيك” من خزنة رجل أعمال بأكادير خلال جلسة مناقشة ملفهما ليوم الثلاثاء 27 أبريل 2021 معطيات وصفت بـ”الخطيرة”، بعد اعترافهما أمام المحكمة بتورط برلمانيين في عملية السرقة عبر تسخير عصابة من أجل استرداد شيكات تحمل أسماءهم، تتضمن مبالغ مالية في ذمتهم ووثائق عقارية تقدر بالملايير بالخزنة الحديدية.
واعترفا المتهمان بارتكاب جناية السرقة الموصوفة بطريقة محكمة، كما اعترفا أمام الهيئة القضائية بأن ما ارتكباه كان بإيعاز من برلمانيين ومحام.