في حادث مأساوي و مؤلم ،  أقدم شاب يبلغ من العمر 26 سنة ، على الإنتحار زوال أمس الجمعة 04 غشت 2020 ، و ذلك بالقرب من الطريق الوطنية رقم 10 على مستوى الجماعة الترابية لأولاد عيسى بإقليم تارودانت .

الهالك و حسب شهود عيان ، و هو من ساكنة دوار تگاديرت بجماعة سيدي واعزيز بإقليم تارودانت ، تسلق عمودا كهربائيا في محاولة منه للإنتحار ، ليتعرض على الفور لصعقة كهربائية قوية أسقطته أرضا من علو شاهق ، و قد أصيب على إثرها في رأسه إصابة بليغة جعلته ينزف دما من أنفه و أذنه ، و يدخل على إثرها في غيبوبة تامة ، كما أنه أصيب بحروق على مستوى يده و رجله.

هذا و فور توصلها بالخبر ، فقد هرع إلى مكان الحادث ، كل من السلطة المحلية و عناصر من الدرك الملكي و الوقاية المدنية بالمنطقة ، بهدف القيام بالمتعين ، حيث تم نقل الضحية إلى المستشفى الإقليمي المختار السوسي بمدينة تارودانت و هو في حالة جد حرجة ، إلا أنه فارق الحياة . كما تم فتح تحقيق في الواقعة ، تحت إشراف النيابة العامة المختصة ، و ذلك لمعرفة أسبابها و ملابساتها.