حسب تقارير اعلامية ، اقتنى الملك محمد السادس، فندقا راقيا في العاصمة الفرنسية باريس، كان في ملكية وزير الدفاع السعودي السابق، خالد بن سلطان بن عبد العزيز، وفق ما أورده موقعي “أفريكا أنتيليجنس” و”لوديسك”.
ويتعلق الأمر ببناية تطل على برج إيفل، جرى تشييدها سنة 1912 من طرف المقاول جورج هيرسنت، تقع في إيميل ديشانيل، وتمتد على مساحة تقدر 1000 متر مربع.
وأشرف على عملية البيع، الكاتب الشخصي للملك، محمد منير الماجيدي، ومحامي القصر، هشام الناصري، يضيف المصدر.